مايو 24, 2024

جريدة الحياة نيوز

رئيس مجلس الادارة : نسرين رمزي

وزير التعليم العالي ومحافظ الشرقية ورئيس جامعة الزقازيق يفتتحون 3 مراكز للتطوير المهني بجامعة الزقازيق

 

سارة منصور علام

قام الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمي و الأستاذ الدكتور ممدوح مصطفى غراب محافظ الشرقية والدكتور خالد حسن عبد الباري رئيس جامعة الزقازيق بإفتتاح 3 مراكز للتطوير المهنى بجامعة الزقازيق والتى تم تنفيذها بالتنسيق مع الجامعة الأمريكية بتمويل من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لتقديم منح تدريبية مجانية بهدف تحسين مهارات التوظيف لطلاب جامعة الزقازيق بحضور شيري كارلن مدير الوكالة الدولة للتنمية الأمريكية في مصر والدكتور إيهاب عبد الرحمن الرئيس الأكاديمي للجامعة الأمريكية ونواب رئيس جامعة الزقازيق وعمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس بالجامعة .


و أكد الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمي أن الهدف من إقامة مراكز التطوير المهني سد الفجوة بين مخرجات التعليم الجامعي واحتياجات سوق العمل وزيادة قدرة الخريجين التنافسية من خلال تنمية المهارات الوظيفية للطلاب عن طريق التدريب والتأهيل وتقديم دورات تدريبية لتحقيق المنافسة في سوق العمل المحلي والعالمي .


و أشار وزير التعليم العالي والبحث العلمي أن الدولة جاده في التوسع في إقامة مراكز تطوير مهني بالجامعات المصرية مشيراً إلى أنه لدينا 27 جامعة مصرية ونأمل في الوصول إلى إقامة 27 مركز للتطوير المهني للمساهمة بشكل كبير في تقديم عماله مدربة ومؤهله لسد إحتياجات سوق العمل
ومن جانبه أكد الأستاذ الدكتور ممدوح مصطفى غراب محافظ الشرقية على أهمية العلاقة التي تجمع بين جامعة الزقازيق والجهاز التنفيذي للمحافظة باعتبارها بيت الخبرة للمحافظة لما تقدمه من إستشارات فنية وخدمات مجتمعية لتقديم أفضل الخدمات للمواطنين مشيراً إلى ضرورة الإستفادة من مراكز التطوير المهني بالجامعات المصرية لتقديم خريج مدرب ومؤهل لسوق العمل حيث تضم المحافظة قلاعاً صناعية مميزة ” العاشر من رمضان – الصالحية – بلبيس – بساتين الإسماعيلية ” تتطلب رفع مستوى أداء العاملين بها وإكسابهم المهارات الوظيفية لتحقيق التنافسية في سوق العمل المحلي والعالمي داعياً إلى ضرورة تغيير ثقافة العمل بالحكومة والإتجاه نحو العمل بالقطاع الخاص لتحسين مستوى الإقتصاد ودفع عجلة التنمية وبناء مصر الجديدة التي نحلم بها .


وقال الدكتور خالد عبد الباري رئيس جامعة الزقازيق أن مشروع المراكز الجامعية للتطوير المهني هو نموذج للشراكة بين جامعة الزقازيق والجامعة الأمريكية بالقاهرة لتأسيس ثلاثة مراكز لتقديم خدمات متنوعة للتطوير المهني ما بين تدريبات تنمية المهارات ( مهارات التوظيف واللغة الإنجليزية وريادة الأعمال ) وثانيها تدريبات فنية متخصصة ( إدارة المشروعات مراقبة الجودة كتابة التقارير الفنية المبيعات وخدمة العملاء أما خدمات الإرشاد المهني فتتضمن ورش عمل حول كتابة السيرة الذاتية ومهارات المقابلة الشخصية والتخطيط المهني والبحث عن فرص عمل كما تتضمن الخدمات أيضا فرص توظيفية من خلال ملتقيات ومعارض للتوظيف وإعلانات عن فرص عمل وتدريبات داخل المصانع والشركات وتخدم هذه المراكز طلاب الجامعة البالغ عدد 126 ألف طالبا وطالبة موزعين على 21 كلية .