أبريل 14, 2024

جريدة الحياة نيوز

رئيس مجلس الادارة : نسرين رمزي

مركز إعلام بورسعيد يحتفل بيوم الشهيد

تحتفل مصر و قواتها المسلحة يوم 9 مارس من كل عام بيوم الشهيد لاحياء ذكرى أبطال ضحوا بأرواحهم لكي يعيش الوطن بعزة وكرامة ، لذا عقد مركز إعلام بورسعيد التابع لقطاع الإعلام الداخلي بالهيئة العامة للاستعلامات بالتعاون مع إدارة التنمية المستدامة بمديرية التربية و التعليم ببورسعيد احتفالية تحت عنوان ” يوم الشهيد .. ذكرى خالدة في تاريخ مصر ” بحضور اللواء بدري فريد المستشار العسكري السابق لمحافظة بورسعيد و الشيخ محمد الحديدي عضو لجنة الفتوى بأوقاف بورسعيد و الأستاذ عصام صالح مدير مركز إعلام بورسعيد و الأستاذة هاله جميل مدير إدارة التنمية المستدامة بمديرية التربية و التعليم و الأستاذة نيفين بصله أخصائي الإعلام بمركز إعلام بورسعيد ومجموعة كبيرة من أعضاء إدارة التنمية المستدامة بالمديرية و الإدارت التعليمية و المدارس و لفيف من الطلاب بكافة المراحل التعليمية .
بدأت الاحتفالية بالوقوف دقيقة حداداً علي أرواح شهداء الوطن ثم تلاوة لآيات من القرآن الكريم ، ثم تحدث الأستاذ عصام صالح عن حرص الهيئة العامة للاستعلامات برئاسة الدكتور ضياء رشوان و قطاع الإعلام الداخلي تحت قيادة الدكتور أحمد يحيى على المشاركة في الاحتفال بالمناسبات الوطنية ، وأن يوم الشهيد يعد رمزاً للاعتزاز والفخر بخير أبناء الوطن الذين سالت دماؤهم دفاعاً عن كرامته و سلامة أراضيه .
ثم تحدثت الأستاذة هاله جميل عن التعاون المتميز مع مركز إعلام بورسعيد لتوعية الأجيال الجديدة بقصص وبطولات الشهداء التى ستظل خالدة في صفحات التاريخ ، و التذكير بأننا لن ننسى من ضحى بروحه ودمائه الطاهرة من أجل الوطن وهذا اليوم هو أقل تكريم لشهدائنا الأبرار .
و تناول اللواء بدري فريد في كلمته التعريف بسبب احتفال مصر بيوم الشهيد حيث أنه احياء لذكري الشهيد الفريق أول عبد المنعم رياض رئيس أركان حرب القوات المسلحة الأسبق الذي أصبح نموذجاً ورمزا للتضحية و يلقب بالجنرال الذهبي و الذي أعاد بناء و تسليح و تدريب القوات المسلحة بعد نكسة يونيو 1967 ، و استشهاده في 9 مارس عام 1969 حينما كان مع جنوده علي جبهة قناة السويس أثناء حرب الاستنزاف ، و تم اختيار هذا اليوم من كل عام بعد انتصار حرب اكتوبر يوم للشهيد ليكون تخليداً لذكري رحيل الفريق أول عبد المنعم رياض .
و أضاف أن الشهداء ضحوا بحياتهم من أجل أن يعيش هذا الوطن آمنا مطمئنا ، و أننا ينبغي أن نبث قيم الولاء والانتماء في أبنائنا و شبابنا بالاحتفال واحياء ذكري هؤلاء الأبطال الذين دفعوا حياتهم ثمنا من أجل الوطن .
و أكد الشيخ محمد الحديدي أن الشهيد في الإسلام هو من ضحى بنفسه في سبيل الله عز وجل وفي سبيل الحفاظ على دينه وعلى عرضه وعلى وطنه من أي عدوان ، و أن للشهيد مكانة عظيمة عند الله عز وجل فهو حي لا يموت ويخلد في الجنة ، فقال تعالى في كتابه العزيز {وَلَا تَقُولُوا لِمَنْ يُقْتَلُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتٌ بَلْ أَحْيَاءٌ وَلَكِنْ لَا تَشْعُرُونَ}، [البقرة: 154] و في آية أخرى {وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ }، [آل عمران: 169] ، و أن الله سبحانه وتعالى جعل روح الشهيد تطوف في ظل عرشه في جوف طير أخضر يرتاد أنهار الجنة ، ومنح الله الشهيد أجر عظيم حيث يشفعه في سبعين من أقاربه و يحظى بشرف دخول الجنة مع الأولين و تفوح من دمه رائحة المسك ويحليه الله عز وجّل من حلية الإيمان.
و في سياق متصل شهدت الاحتفالية مجموعة من الفقرات الفنية كالأوبريت الغنائي و الغناء و القصائد الشعرية قدمها طلاب مدارس على مبارك الابتدائية المعتمدة و الزهراء الرسمية الاعدادية بنات و الرسوة الاعدادية بنين و جمال عبد الناصر الاعدادية بنات و أم المؤمنين الاعدادية بنات و عدد من طلاب المدارس الأخرى .