يوليو 18, 2024

جريدة الحياة نيوز

رئيس مجلس الادارة : نسرين رمزي

حبيبتي والحلم الأول بقلم مصطفى سبتة

أيقينٌ أم أني مجازكما حبيبتي
قالت صمتك لايزال جنونــــــا
وجنوني. إن جئت. أحـــــــدق في
عينيك فأراني مجـــازاًوأراني يقين..
وجنونا إن نادت في الصمـت مدويةً
شفتيـــك فشـاءت ترتيلـــــــــــي
تجعلني. بالقلب مجازاٍ فأبحث عن
بؤرة تكويني وحياتي لا تــــــــــــدري
أنا كم أحببت في البعد أن أعرف نفسي
أن أخرج من بوطقة الوهم أخرج من أسري
فألوذ فراراً إلى نشئي وسابق تحريري
قرأت بفنجاني المتعنت أني بهواك أسيرٍ
لا محاله فنجاني لا يقبـــــل شـــــــــكٍ
عاودت الكرة كي أقرأ عـن ثورة إعصاري
إلى أين يأخذني هــــواكِ ويرحـــــــــــل
إلى أين تحملنـــــي شراعــــــي فرأيت
نفس ما ورد بفنجانـــــي أني أحببتك
وهــواك في وريـــدي دماء قــديسـري
قبل أن يبدأ تكوينــــي لا عجبـــــــــــا
إن جئتك قائل أني أقــــرؤك في بعض
خيوطٍ في كفي فنادت شفتيــك أني
أصبحت في القلب مجازاًلا تــــــــدري
فنصوص الشكوى لقاضيـهاأنا أعرفــها
ونصوص الدعوى حين يكتبـهاالقلـــم
أنا أقرأ ما دون فيهافري ما شئتــــــــي
وتحاكي وإحكي عني إحكي عن عشقي
وجنونـــــــي وقولي وهمــاًوسأغفـر لك
لكن لازلت أحذرك من غضب فـــــــؤادي
إن قلت بأنك قد تعشقي بعــدي أو أنك
بهوايا مرضتِ يومـــــا وشفيتـــــــي
فعشقي لا يشفى منه إلا إنجاءَا الموت
كعين أبريل أنتِ قد جئتِ وجاءرحيلك
فأعلنتي أني بالقلب مجــازاً حبيبتي
في العين مجــــازاًوبين شفتيك مجازاً
مع أنــــــــكِ لا تـزالِ في القلب يقيــــن
في العين يقيــــن بين شفتيا ييقيــن
بأوردتي يقين. لا مجاز ياحبيبتي