يوليو 17, 2024

جريدة الحياة نيوز

رئيس مجلس الادارة : نسرين رمزي

عميد حقوق المنصورة يناقش رسالة ماجستير بسلطنة عمان ويجتمع بالطلبة العمانيين

 مرام محمد

اجتمع الدكتور شريف خاطر، عميد كلية الحقوق جامعة المنصورة، والدكتور وليد الشناوي، وكيل الكلية للدراسات العليا والبحوث، بمجموعة من الطلاب العمانيين المسجلين لدرجتي الماجستير والدكتوراه بحقوق المنصورة في كلية الحقوق جامعة السلطان قابوس، على هامش الزيارة العلمية لسلطنة عمان لمناقشة رسائل ماجستير في الحقوق.

كان ذلك بحضور الدكتور راشد البلوشي، عميد الكلية، والدكتور محمد ابو بكر، الاستاذ المساعد بحقوق المنصورة والمعار لدي كلية الحقوق جامعة السلطان قابوس.

حيث تقدم “خاطر”، بخالص الشكر وعظيم التقدير للكلية عميداً وهيئة تدريس علي الاستقبال الجميل وحفاوة الترحاب وتسهيل كل إجراءات اللقاء بالطلاب العمانيين، حتى أن قاعة مجلس الكلية تم تخصيصها لعقد اللقاء.

وتحدث عميد حقوق المنصورة، عن منظومة العمل داخل كليته والاجراءات التي تمر بها عملية التسجيل لكل من درجتي الماجستير والدكتوراة، وسير عملية الإشراف والعلاقة مع المشرف، وأكد علي ضرورة الحضور لمقر الجامعة بالمنصورة والمشاركة في فاعليات الكلية باعتبارها جزء من تكوين الطالب علميا وثقافيا.

حضرت الاجتماع الدكتورة منى بنت موسى، المستشارة الثقافية لسلطنة عمان بالقاهرة، التي أكدت علي ضرورة حضور الطالب لمقر جامعة المنصورة وتواجده بالجامعة وضروري لتحصيل العلم لذا يجب العمل على توفير كل السبل التي تؤدي لتحقق ذلك.

ثم استمع الدكتور شريف خاطر، لجميع الطلاب الحاضرين، الذين بلغ عددهم خمسة عشر طالباً، حيث ناقش معهم بعض المشكلات التي تواجههم كوافدين، ووعد بحلها فوراً تسهيلًا وتيسراً عليهم.

هذا وكان “خاطر” قد توجه لمسقط لمناقشة رسالة ماجستير الطالب نصر بن حمود التاعبي وعنوانها “التطورات الحديثة للرقابة القضائية علي السلطة التقديرية للإدارة: دراسة مقارنة” حيث ترأس اللجنة الدكتور مصطفي ابو مندور وتكونت من عضوية كل من الدكتور محمد ابو بكر والدكتور سيف السعيدي بكلية الحقوق جامعة السلطان قابوس، وصرح خاطر أن هذا اللقاء العلمي أتى في إطار التعاون المثمر بين كليتي الحقوق جامعتي المنصورة والسلطان قابوس . كما شارك الدكتور وليد الشناوى وكيل كلية الحقوق جامعة المنصورة في مناقشة رسالة ماجستير عن الغير في العقد الاداري بكلية الحقوق جامعة السلطان قابوس في ذات الوقت. يأتي كل ذلك في إطار الاسراتيجية التي تعتمدها جامعة المنصورة تحت رئاسة الدكتور أشرف عبدالباسط لمد جسور التعاون الدولي بين الجامعة وغيرها من الجامعات العربية لتبادل الخبرات العلمية والثقافية بين الدول.