مايو 19, 2024

جريدة الحياة نيوز

رئيس مجلس الادارة : نسرين رمزي

عبد الغفار يناقش خطة تشغيل سفينتي الإبحاث “سلسبيل واليرموك”

 

 سيد محمد

عقد مجلس إدارة المعهد ظهر اليوم الأحد الموافق 28 يوليو 2019 برئاسة أ.د.خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى، وبحضور كلا من أ.د.سوزان خليف رئيس المعهد وأ.د. ياسر رفعت نائب الوزير لشئون البحث، وأ.د.عادل عبد الغفار المستشار الإعلامى والمتحدث الرسمى للوزارة، وأ.د. عادل بنوان استاذ الهندسة البحرية كلية الهندسة جامعة الاسكندرية وأ.د.عصام خميس مستشار رئيس جامعة الاسكندرية لتصنيف الجامعات وأ.د.خالد حسن رئيس هيئة الثروة السمكية وذلك بمقر الوزارة.

في بداية الاجتماع أكد معالي الوزير على أهمية وجود خطة واضحة لاستمرار العمل، مشيرًا إلى أن العمل المؤسسي لا يتوقف على شخص أو مسئول، مؤكدًا ضرورة الحصول على عائد من تشغيل سفن الابحاث والمشروعات والابتكارات البحثية المقدمة وتحويلها لمنتج.

ومن جانبها، استعرضت أ.د.سوزان خليف أهم إنجازات المعهد خلال فترة توليها رئاسة المعهد ومن أهمها، استلام سفينتي الأبحاث (سلسبيل، واليرموك)، والرحلتين التجريبتين للابحار في غرب الاسكندرية بالبحر المتوسط، واشارت الي انه تم استلام رصيف-١ بميناء الاسكندرية لربط السفن كهدية من القوات البحرية لوزارة البحث العلمي كما اصافت انه تم بالفعل توفير مكان لإدارة السفن بفرع المعهد بالإسكندرية، وذلك بالتنسيق مع الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة.

وفي هذا الإطار، أكد معالي الوزير على أهمية تأمين السفينتين؛ لضمان سلامتهما والحفاظ عليهما، وأيضًا التعرف على المخرج البحثي والقيمة المضافة من تشغيل السفينتين، والتي تحقق استداماتهما، والمردود الاقتصادي لهما، مطالبًا بإعداد دراسة كاملة واضحة ومحددة الأوقات ومبنية على بحث علمي واقعي يتم إعدادها من خلال عمل سفينتي الأبحاث (سلسبيل، واليرموك).

وقدم المجلس الشكر للسيدة أ.د./سوزان خليف على جهودها خلال فترة توليها إدارة المعهد، حيث أكد معالي الوزير على أهمية استكمال مسيرة العمل البناء بالمعهد القومى لعلوم البحار والمصايد خلال الفترة المقبلة.

كما وافق المجلس على اقتراح تكليف كل من أ.د. محمد زين العابدين نصار قائما بأعمال مدير فرع المعهد لخليجي السويس والعقبة بالسويس، وأ.د.محمود عبد الراضى قائما بأعمال مدير فرع المعهد للبحر الأحمر بالغردقة لحين استكمال إجراءات التعيين.