مارس 1, 2024

جريدة الحياة نيوز

رئيس مجلس الادارة : نسرين رمزي

جامعة أسيوط تقيم حفلا علميا لافتتاح مبنى وجهاز المعجل الخطي الجديد ( جهاز العلاج الاشعاعي )

أكرم هلال
أقيم اليوم الأحد الموافق 22/11/2019 حفل افتتاح مبنى وجهاز المعجل الخطي الجديد ( جهاز العلاج الاشعاعي ) بالقاعة الثمانية بجامعة أسيوط والذي يعد أملاً جديداً لكافة مرضى الأورام فى الصعيد ونقلة نوعية كبرى في خدمة العلاج الإشعاعي التي تقدمها الجامعة للمرضى وتحت رعاية السيد اللواء الوزير محافظ أسيوط والاستاذ الدكتور طارق الجمال رئيس الجامعة والاستاذ الدكتور سامي عرفان عميد معهد الاورام والاستاذ والأستاذ الدكتور مصطفى عبد الونيس استاذ العلاج بالأشعة الدكتور أحمد عبده جعيص رئيس الجامعة السابق ولاستاء الدكتور مصطفي الشرقاوي عميد المعهد السابق ورئيس مجلس أمناء مؤسسة أصدقاء معهد جنوب مصر للأورام ،والاستاذ أسامة ياسين امين المؤسسة والعميد بهاء عبد الناصر ممثلاً عن المنطقة الجنوبية العسكرية ، والعميد خالد جمال مدير مركز علاج الأورام بالقوات المسلحة بمنقباد، إلى جانب لفيف من الأساتذة والأطباء من كوادر المعهد من كافة الأقسام وعدد من محاربي مرض السرطان .
وبحضور القيادات بجامعة أسيوط ولفيف من قيادات بيت العائلة المصرية وعلى رأسهم فضيلة الشيخ سيد عبد العزيز امين بيت العائلة وفضيلة الشيخ الدكتور خلف عمار رئيس لجنة الفتوى والاستاذ مصطفى ابو غدير مستشار التضامن الاجتماعي للمحافظ ورجال الأعمال والإعلاميين ومنظمات المجتمع المدني وقد حضر من الإعلاميين الاستاذ عادل حافظ شيخ الصحفيين والدكتور جمال عبدالستار المستشار الأكاديمي والإعلامي وسكرتير عام المجلس القومي الافريقي لحقوق الإنسان والدكتور محسن علي الصحفي والأستاذة ايمان عبد الساتر من أمانة حزب مستقبل وطن .
وقد بدأ الحفل بعزف الموسيقى للسلام الجمهوري ثم تلاوة من آيات الذكر الحكيم ثم ألقت إحدى المريضات كلمة عبرت فيها عن أملها في الشفاء مع مجهودات أطباء المعهد المبذولة لرفع المعاناة عن المرضى.
وقد ألقى الدكتور طارق الجمال كلمة عبر فيها عن سعادته بانضمام جهاز المعجل الخطى الجديد إلى المنظومة الطبية بالمعهد والتي يأتي افتتاح الجهاز مكملاً لها وتأكيداً على حرص الجامعة على تحسين خدماتها الطبية التي تقدمها لمرضاها فى مختلف التخصصات الطبية ، وسعيها الدائم إلى تتويج جهدها وجهد كافة أعضاؤها وكوادرها فى تلك الإنفرادات والإنجازات الطبية ، معلناً أن هذا الافتتاح سوف ينهى معاناة الكثير من مرضى الأورام الذين كانوا يتكبدون عناء السفر خارج الصعيد لتلقى العلاج الإشعاعي والذي يمثل أحد الأعمدة الرئيسية لعلاج الأورام .
ومن جانبه أكد الأستاذ الدكتور سامي عبد الرحمن عرفان أن هذا الجهاز سوف يخفف العبء عن جهاز مركز القوات المسلحة لعلاج الأورام بمنقباد والذي أخذ على عاتقه خدمة مرضى الأورام منذ توقف جهاز المعجل الخطى بالمعهد عام 2012 وحتى الآن ، مشيراً انه من المقرر ان تشهد الفترة القادمة مزيداً من التعاون بين المعهد ومركز القوات المسلحة لعلاج الأورام
ومن ناحية أخرى استعرض الدكتور مصطفى عبدالونيس مهام الجهاز وتقنياته وفائدته لمرضى الأورام حيث يعد هذا الجهاز والبالغ تكلفته 21 مليون جنيه من أحدث الأجهزة المستخدمة في العلاج الإشعاعي والذي يعمل وفق تقنية الـعلاج الإشعاعي ثلاثي الأبعاد وكذلك تقنية IMRT وهى من الجهاز بتوفير خدمة العلاج الإشعاعي بنوعيها الجذري والذي يتم بعد العمليات وكذلك فى حالات أورام الرأس والرقبة والحنجرة والمثانة ، بالإضافة إلى العلاج التخفيفى في حالات أورام العظام ، وأورام المخ ، وفى توقف النزيف في حالات النزيف الحاد ، كما يتميز هذا الجهاز بالقدرة على توفير الكثير من الوقت والجهد حيث تستغرق مدة أخذ الجرعة ثلاث أو أربعة دقائق مما يستوعب اكبر عدد من المرضى ورفع المعاناة عنهم ، كما من المقرر أن يقوم الجهاز بدور كبير فى دعم الحركة البحثية بالمعهد.
وتخلل الحفل عرض افلام وثائقية يلين نشاط تلمعهد وأهمية العلاج الاشعاعي للمرضى والقضاء على قوائم الانتظار من المرضى .
وبعد الانتهاء من إلقاء الكلمات قامت القيادات بتوزيع الدروع على كل من ساهم في دعم هذا الصرح الطبي الذي يخدم جنوب مصر.ثم توجهت القيادات إلى مقر المعهد لقص الشريط للافتتاح .