يوليو 18, 2024

جريدة الحياة نيوز

رئيس مجلس الادارة : نسرين رمزي

 نور السلام بقلم كريمة دحماني

انه جزء عميق من الوجودية ،وهوامش ضخمة في حجم هائل من طبع أخلاقيات العباد وسط عالم وضعت عبارته بين قوسين ليكتسح النهب والاختلاص عند نقطة ظاهرة تأخذ صوتها الثقيل لا معنى له في الهواء ، بدون وزن يخرج من خلال واقع ظلاله تحيا فيه أخطاء عارية بدون حصانة تدور على عقارب الساعة لم يغطيها أي شريعة مقدسة.

في الأرض بل وضعت على صفيحة ساخنة، تنتحر فيها الانسانية تحت خيار إنعدام الضمير ، علامة تركيباتها بين نصب وإحتيال إنه إجتهاد في الكفر ، بمعنى مصيبة داخلية في خندق نفسه توظف بإرادتها العقلية للاستبداد والتخريب، ترسم دائرة تعرض بيانا يلعب دور لإسقاط الخريطة الرموز تعتمد على تجمع يجول بعصابات ، تسلك مسار يحرك متغيرات تخطط عضلات تقنيتها وأفكارها التكتكية، فوق كذبة تاريخية تكتسبك معادلات في الميدان ، لتضعك في مربع الأزمات لتحل لصالحها الديمقراطية،التي تتمناها للعرب ومن هنا وهناك في وسط جدول الزمني ترمي عشوائية النزاعات ليتحول الجسم العربي الواحد الى أعضاء منفصلة ببعضها، و يصيب ساقه العطب ،وبهذه الإزدوجية الخبيثة أصبح النيل منه سهلة ، ذات طلامس دوامة العقول الباردة، التي هزت النسل الثابت إستحوذت في عمق المباديء الشعوب أضرت بلحمة العربية،فما عسانا أن نحلل منطق ما يجري على الأرض الواقع و الذي تخيرنا فيه ؟ وهل يمكن نقول هذا التصنيف يدل على المؤشر المرتب في قائمة الربيع العربي، يطرح حملة ممنهجة تتأرجح بين مزاعم وعلى رأسها القراصنة ،عهد الديمقراطية.


وإلى متى تنتهي المواجهة الفعلية تحاصر الوعي لتبقى القبضة اللازمة العربية الأقوى ؟
و ما نريده إلا رسالة لكم ان السلام نور والنور رؤية والرؤية توافق وراحة الضمير والأمان يعطينا إطمئنان للسلام الروحاني.