يوليو 18, 2024

جريدة الحياة نيوز

رئيس مجلس الادارة : نسرين رمزي

علم الدين المنظمات الدولية تنشر أخبار لأهداف سياسية وشو إعلامي ضد مصر

 إياد رامي

أشاد الدكتور رامي لبيب علم الدين نائب رئيس حزب مصر ٢٠٠٠ بالخارج ، وعضو الاتحاد العالمي للمواطن المصري بالخارج، المقيم بمملكة البحرين، بزيارة وفد من الحقوقيين والصحفيين الدوليين، والإعلاميين والنواب والمشاهير من الفنانيين ولاعبي الكرة لسجن طرة، والسماح بالتصوير، وعمل جولة توضيحية داخل السجن، والاطمئنان على حالة النزلاء بالسجن، لاستبيان الحقيقة من أرض الواقع، وتكذيب مايروج من أكاذيب وهجوم حاد على أوضاع السجون المصرية، وتشويه وفبركة للحقائق بشأن الإضرار بمصر دوليا من بعض منظمات حقوق الإنسان التي تصدر تقارير غير صحيحة ، مشيرا إلى أنها ممولة وتتعمد تشويه صورة مصر الخارجية.

وقال “علم الدين”، في بيان له ، إن معظم المنظمات الدولية تنشر أخبار ضد مصر لأهداف سياسية، مشيرا إلى أن السجون المصرية تتمتع بقدر كبير من الآدمية، وحدث لها تطور ملحوظ يقارب الخيال في الحقبة الأخيرة، وهو ما أكده الوفد الزائر لسجن طره، كم يخالف التقرير الصادر عن مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة، وانتقد نظام السجون في مصر، مشيرا إلى أن التقرير يفتقد المصداقية والأدلة الدامغة على وجود إهمال أو مخالفات .

وأوضح نائب رئيس “حزب مصر ٢٠٠٠” بالخارج ، أن الهدف من هذا التقرير المغلوط هو عمل «شو»، رافضا سعي البعض لتشويه صورة مصر، والإساءة إلى مؤسسات الدولة ، باعتبار أن نظام السجون في مصر ليس به ما يدفع لذلك، مطالبا المصريين بالحذر من تلك المنظمات التي لا تريد للشعب المصري أي خير، مشيرا إلى أن تقارير تلك المنظمات الممولة ليس لها قيمة قانونية ولكنها دعائية.