أبريل 14, 2024

جريدة الحياة نيوز

رئيس مجلس الادارة : نسرين رمزي

“نسيم الفجر” بقلم بليغ بدوي

ماأجمل أن تبدأ يومك مع لحظات الفجر الأولى، تشم هواء الفجر العليل، و تملىء صدرك بهواء نظيف خاليا من التلوث، و ما أروع أن تقف خلف الشرفة المطلة على الشارع لتراه خاليا من المارة و كأنك تعيش بمفردك فى هذا العالم الفسيح.

ما أروع صوت الطيور وهي تستعد ليوم جديد، متوكلة على الله الذى و عدها انها “ستغدو خماصا و ستعود بطانا” ، فالرزق على الله، هو الرزاق الكريم، فلا تحمل هما أيها الإنسان، فرزقك مكتوب و محدد و مضمون من الرحمن .

ماأجمل صوت القرآن الكريم الذى يسبق صلاة الفجر “…إن قرآن الفجر كان مشهودا” ، و ما أروع صوت إبتهالات الفجر بصوت المنشدين ذوى الصوت الرخيم،إنها اللحظات الملائكية فى الحياة البشرية، لا هموم ولا أوجاع، بل إنها لحظات للتجليات و الرحمات و للهدوء و السكينة.


فى البكور بركة، و قد أوصى الرسول الكريم بالبكور و نهى عن الخمول و الكسل و قال صلى الله عليه وسلم ” بورك لأمتى فى بكورها”، و قالت الباحثة نيريس دي في كتاب ( الأحلام تفسيرها ودلالاتها ) : “النوم المبكر والاستيقاظ المبكر يجعل الإنسان صحيحاً وغنياً وحكيماً” فإذا بدأ التاجر تجارته فى الصباح الباكر ، باع و كسب، و على العكس، فالخمول آفه، فهو سبب للمرض والفقر.

و قد أثبتت الأبحاث الطبية الحديثة أن الأستيقاظ المبكر له فوائد كثيرة و منها أنه يقي من الجلطات القلبية، و أنه ينشط الدورة الدموية في الجسم، و يزود الطاقة الإيجابية للجسم ، و دافعا للنجاح و زيادة الإنتاجية .


و قد أظهرت دراسة أمريكية حديثة نشرتها صحيفة ”بيزنس إنسايدر“ الأمريكية فوائد الاستيقاظ باكراً، مؤكدة أن أهم صفات الشخصيات الناجحة هو الاستيقاظ في وقت باكر، لما يكسبهم ذلك من نشاط وحيوية وقدرة على إنجاز العديد من المهام وكسب مزيد من الوقت لإنجاز الصفقات، وأكدت الدراسة أن الساعة البيولوجية للإنسان تقوم بالأساس على أن يؤدي عمله بكفاءة أكبر عند الاستيقاظ باكراً.


فهيا نأخذ البكور هدفا و منهاجا لنا فى الحياة، و نعلمه للأبناء حتى تعم البركة حياتنا و حياة ابنائنا، و يعم الخير أراضى و طننا الحبيب.